كونكور جديد في المركز السينمائي المغربي CCM باغي اوظف 13 منصب من تقنيين و اطر و مجازين اخر اجل 11 دجنبر 2020

 





المركز السينمائي المغربي


إعـــــــــــــــــــلان عن إجراء مباراة توظيف (5) متصرفين من الدرجة الثانية، (4) متصرفين من الدرجة الثالثة، و(4) تقنيين من الدرجة الثالثة


ينظم المركز السينمائي المغربي يوم الأحد 20 دجنبر 2020 مباراة لتوظيف (5) متصرفين من الدرجة الثانية، (4) متصرفين من الدرجة الثالثة و(4) تقنيين من الدرجة الثالثة في التخصصات حسب الجدول التالي:


ويمكن أن تطرح في إطار الاختبار مواضيع اختيارية بالنظر لحاجيات الإدارة من التخصصات والكفاءات المطلوبة، مع الأخذ بالاعتبار المستوى العلمي المطلوب لولوج الدرجة المعنية وكذا متطلبات ممارسة المهام والوظائف المرتبطة بها.


يحرر الاختبار باللغة العربية أو الفرنسية حسب طبيعة المواضيع المطروحة.


يتأهل لاجتياز الاختبار الشفوي المترشحون الحاصلون على معدل لايقل عن 10 من 20 في الاختبار الكتابي دون الحصول على نقطة اقصائية (أقل من 05 على 20) بالنسبة للمتصرفين من الدرجة الثانية والثالثة و12 من 20 في الاختبار الكتابي بالنسبة للتقنيين من الدرجة الثالثة.


شروط الترشيح:


تفتح هذه المباراة في وجه المترشحين من جنسية مغربية، البالغين من العمر خمسة وأربعين سنة على الأكثر في تاريخ المباراة والحاصلين على الشواهد والتخصصات بالنسبة لدرجة متصرف من الدرجة الثانية والثالثة، وأربعون سنة على الأكثر بالنسبة لدرجة تقني من الدرجة الثالثة المشار إليها في الجدول أعلاه.


تشمل المباراة المذكورة على اختبار كتابي وشفوي.


ملف الترشيح:


يتكون ملف الترشيح من الوثائق التالية:


- بيان المعلومات "Formulaire" معبأ من طرف المترشح؛

- السيرة الذاتية؛

- نسخة مصادق عليها من الدبلوم أو الشهادة المحصل عليها مصحوبة بنسخة من قرار المعادلة الصادر عن وزارة التعليم العالي بالنسبة للمترشحين الحاصلين على شهادات مسلمة من جامعات أجنبية؛

- نسخة مطابقة لأصل بطاقة التعريف الوطنية؛


يتم الترشيح برفع نسخة إلكترونية من جميع الوثائق المطلوبة عبر بوابة التشغيل العمومي:


https://depot.emploi-public.ma إلى غاية يوم الجمعة 11 دجنبر 2020 على الساعة الرابعة والنصف زوالا (16:30) وهو آخر أجل لقبول الترشيحات.


ملاحظة: كل ملف للترشيح يودع بعد الأجل أعلاه، أو تنقصه وثيقة من الوثائق المذكورة أعلاه، لن يؤخذ بعين الاعتبار.


إرسال تعليق

0 تعليقات